الرئيسية / الأخبار السياسية / للتأثير على انتخابات كركوك .. جهات تتبنى الفوضى وتعطيل محولات الكهرباء

للتأثير على انتخابات كركوك .. جهات تتبنى الفوضى وتعطيل محولات الكهرباء

كشف النائب عن محافظة نينوى عبد الرحمن اللويزي ‏الجمعة‏، 13‏ نيسان‏، 2018 عن حملات منظّمة تعمل على اضطراب الأمن والخدمات في كركوك.

وقال اللويزي في حديث لـ المسلة: من الواضح ان هناك تنظيمات مُسلحة، يدعمها الإقليم لزعزعة الامن في المناطق المتنازع عليها قبيل الانتخابات بغية السيطرة بنفس الطريقة التي مكنت داعش من السيطرة على المناطق من خلال اشاعة الفوضى وزعزعة الامن.

وأشار اللويزي الى ان بعض الجهات تريد إعادة الكرة مرة أخرى لكي تضطرب الأوضاع الأمنية في هذه المناطق لتتوفر فرصة إعادة الأحزاب الكردية للسيطرة على هذه المناطق تحت يافطة التحرير.

ووصف اللويزي هذه المحاولات بأنها “خطيرة”، يجب إيقافها.

وافاد اللويزي قائلا: الحوادث والاغتيالات في تزايد مستمر في كركوك وعلى طريق بغداد كركوك، مؤكدا على “وجود جهات تنسق مع بعضها لهكذا حوادث خطيرة تُنذر بتدهور الأوضاع الأمنية”.

وبيّن اللويزي، ان هذه الحوادث مفتعلة ومرتبطة بجهات انفصالية.

وفيما يخص عودة داعش الى كركوك، اعتبر اللويزي ان داعش وزعزعة الامن يندرجان تحت اطار واحد، تتبناه نفس الجهات السياسية ونفس الأجندة، وان وجودها لا يقتصر على كركوك، بل جميع المناطق المتنازع عليها.

وكشف اللويزي، عن وجود حملة في كركوك لإعطاب محولات الكهرباء، للتأثير على وضع الخدمات.

واسترسل قائلا: ان عدم سيطرة الاجهزة الامنية، هو ما تُريده بعض الجهات الانفصالية حتى تضمن العودة الى هذه المناطق.

وختم قائلا: زعزعة الأوضاع الأمنية سيؤثر على اقبال الناس في عملية المشاركة في الانتخابات وايضا سيؤدي هذا الاضطراب الى عدم تشجيع النازحين للعودة الى مناطقهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات