الرئيسية / الأخبار السياسية / ادعو (لاهور جنكي الى التوقف عن اللعب بالنار)في كركوك ويطالبه بالاعتذار

ادعو (لاهور جنكي الى التوقف عن اللعب بالنار)في كركوك ويطالبه بالاعتذار

دعا عضو ائتلاف الوطنية، حيدر الملا، اليوم الثلاثاء، مسؤول وكالة الحماية والمعلومات في اقليم كردستان، لاهور شيخ جنكي، الى التوقف عن “اللعب بالنار” في كركوك، فيما طالبه بتقديم اعتذاره الى الشعب العراقي.

وقال الملا في بيان له، تلقته (بغداد اليوم): “تابعنا تصريحات لاهور شيخ جنكي مسؤول وكالة الحماية والمعلومات في اقليم كردستان التي اطلقها بعد اقتحامه لكركوك بالتزامن مع احتفالات الشعب الكردي بأعياد نوروز والتي دعا فيها مواطني المدينة الى (اشعال النار) لتأكيد ما اعتبره هو كردستانية كركوك”.

وأضاف: “اننا اذ نستنكر هكذا تصريحات احدثت ردود افعال مستغربة واخرى متخوفة من نوايا للتصعيد في المدينة ما يؤثر على امنها وسلمها المجتمعي، فأننا ندعو شيخ جنكي وغيره من القيادات الكردية التي اطلقت تصريحات نارية بالتزامن مع اعياد نوروز الى التوقف عن اللعب بالنار وتقديم اعتذار للشعب العراقي والتعهد بعدم تكرار هكذا موقف تؤدي في الاعم الاغلب الى احداث نعرات يدفع ثمنها الشعب الكركوكي بمختلف اطيافه”.

وتابع الملا: “ونذكر ان ما صدر من تصريحات صعدت المواقف منذ دخول القوات العراقية الشرعية لفرض الامن في كركوك في 16 تشرين الاول 2017 ، ما صدر وفر الارضية لتشكيل جماعات انفصالية مسلحة نفذت هجمات اسفرت عن سقوط العديد من الشهداء والجرحى بصفوف قواتنا وايضاً من المواطنين الابرياء في كركوك ما يستدعي ابرام ميثاق وطني شامل يتوقف فيه الجميع عن نبرة التصعيد والتحريض حرصاً على امن المدينة ومنعاً من انزلاقها فيما لا يحمد عقباه خدمة لمصالح من وراء الحدود لا تريد للعراق خيراً”.

ودعا الملا، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي إلى “اتخاذ موقف حازم وواضح اتجاه المحافظة على الأمن في كركوك وحفظ هويتها العراقية من اي محاولات تستهدف تغييرها”.

وكان مسؤول وكالة الحماية والمعلومات في اقليم كردستان، دعا، أمس الاثنين، أهالي مدينة كركوك الى تأكيد “كردستانية” مدينتهم عبر اشعال النار خلال مشاركتهم باحتفالات العيد القومي الكردي.

وتعهد مسؤول وكالة الحماية والمعلومات في حكومة إقليم كردستان، بأنه “سيبقى من الكركوكيين الذين يقدمون الضحايا دائما وباستمرار من اجل مدينة كركوك

تعليق واحد

  1. عني حيدر ،،چينكو هذا يعبر عن ادمغه كل مستوطني شمال العراق ،،؟؟ولانهم لم يروا ردا حقيقا من حلفائهم بالمظلوميه من عبيد المهجومه ايران،لانهما كلاهما يريدان تدمير ما تبقى من البلد ،فتسمع الكثير من بذائات وحقارات فارغي الرؤوس المسطحه من هذه الكائنات،؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات