الرئيسية / الأخبار السياسية / الأحزاب الكوردستانية تعاود فتح مقارها في كركوك باستثناء حزب واحد

الأحزاب الكوردستانية تعاود فتح مقارها في كركوك باستثناء حزب واحد

افاد تقارير إعلامية يوم الجمعة ان جميع الأحزاب الكوردستانية قد عاودت فتح مقارها في محافظة كركوك باستثناء الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة مسعود بارزاني.

وبحسب التقارير فإن تلك الأحزاب فتحت مقارها التي اغلقتها بعد احداث 16 أكتوبر/تشرين الأول وانتشار القوات العراقية، والحشد الشعبي في كركوك.

وأكدت التقارير ان الديمقراطي الكوردستاني الحزب الوحيد الذي لم يعد الى المحافظة.

يشار الى ان ان بارزاني قد اكد في عدة مناسبات وبعد احداث 16 أكتوبر ان كركوك أصبحت “محتلة”، وانه لن يمنح شرعية للمحتلين بفتح مكاتب ومقار الحزب الديمقراطي الكوردستاني.

يذكر ان إقليم كوردستان قد اجرى في يوم 25 من شهر أيلول الماضي استفتاء ايد فيه 93% من سكانه المصوتين الاستقلال عن العراق الا ان هذا الامر اثار غضب بغداد لتتعاون مع طهران وانقرة بفرض عقوبات على أربيل، وشن حملة عسكرية في المناطق المتنازع عليها على قوات البيشمركة وعناصر الامن الكوردية في يوم 16 أكتوبر/تشرين الأول وارتكاب عمليات تهجير وقتل وسلب ونهب واحراق منازل وممتلكات الالاف من الكورد مع تسجيل حالات اغتصاب واعتداءات جنسية في تلك المناطق في عمليات انتقامية من الميليشيات المساندة للقوات العراقية، حسب منظمات دولية ومسؤولين في حكومة الإقليم.

تعليق واحد

  1. اتمنى ان لا نجد جثثا لمغدورين ابرياء في مجاري هذه الاوكار كما حدث دائما،!!؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات