الرئيسية / الأخبار السياسية / تركيا ألغت وساطة لحل الأزمة بين بغداد واربيل والسبب؟

تركيا ألغت وساطة لحل الأزمة بين بغداد واربيل والسبب؟

كشفت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، الثلاثاء، عن إلغاء تركيا “وساطة” كان يفترض أن يقوم بها وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو، عازية ذلك إلى زيارة رئيس إقليم كردستان نجيرفان البارزاني لبغداد وطهران.

وقالت الصحيفة في تقرير لها ، إنه “خلافاً لما كان مخطط، غادر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو العراق دون أن يزور  كردستان، والتي قال إنه سيزورها في إطار «وساطة تركية» لحل الخلاف القائم بين بغداد وأربيل، إثر إجراء الأخيرة استفتاءً للانفصال عن العراق في أيلول الماضي”.

وأضافت الصحيفة، أن “ما حصل في زيارة أوغلو إلى بغداد كان مغايراً”، مشيرة إلى أن “مهمّةٌ استجدّت نتيجةً لظرفٍ «طارئ»؛ فانطلاق معركة عفرين، في الشمال السوري، غيّرت بعضاً من جدول أعمال الزيارة”.

ولفتت الصحيفة إلى انه “عدم تطرّق أوغلو إلى الأزمة الكردية في «بلاد الرافدين»، في اجتماعه مع نظيره إبراهيم الجعفري، والآخر مع رئيس الوزراء حيدر العبادي، ما خلا تصريحات”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر قولها، إن “زيارة رئيس حكومة  كردستان نجيرفان البارزاني إلى العاصمة الإيرانية طهران، وقبلها إلى بغداد ولقاءه بالعبادي، دفعت بالوزير التركي إلى الغاء طرح «وساطته» أوّلاً، وزيارته إلى أربيل ثانياً”.

تعليق واحد

  1. انتم تايضا تكبرون رؤوس الشوفنين البلداء لماذا الوساطه وكانما هما دولتان متجاوراتان ،.ا؟انها محافظات ناهبه مارقه وانتم تعلمون ذلك حق العلم،!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.