أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار السياسية / هنالك مؤامرة ضد ابناء المكون التركماني بملف الانتخابات وتهدد باتخاذ اجراءات

هنالك مؤامرة ضد ابناء المكون التركماني بملف الانتخابات وتهدد باتخاذ اجراءات

هدد رئيس الجبهة التركمانية النائب أرشد الصالحي، باتخاذ اجراءات بحق المفوضية العليا للانتخابات في حال عدم تنفيذ مطالب التركمان، كاشفاً في الوقت ذاته عن إعداد موظفي العقود من العرب والكرد والتركمان.

وقال الصالحي في حديث لـ (بغداد اليوم،) إن “هيكلية مفوضية الانتخابات في كركوك غير متعادلة من ناحية تمثيل مكونات المحافظة فيها”، مشيراً الى ان “زمام الامور في فترة من الفترات كانت بيد المكون العربي، ومنذ (12) عام مدير المفوضية في كركوك من القومية الكردية”.

واضاف الصالحي: “لا يوجد اي مفوض تركماني من ضمن المفوضين الـ(9) في المفوضية العليا للانتخابات في بغداد حيث هناك (5) من الشيعة و(2) سنة و(2) كرد”.

ومضى بالقول ان “في كركوك لدينا (209) موظف بصفة العقد موزعين على شكل (90) عقد للمكون العربي و(67) للكرد و(50) عقد للتركمان، نحن نتساءل على اي معيار تم تقسيم وتوزيع هذه العقود، بل نقول هنالك مؤامرة نوعاً ما في ملف الانتخابات على ابناء مكوننا”.

وتابع رئيس الجبهة التركمانية الى ان “لا يوجد لدينا مفوض في بغداد يمثل التركمان داخل المفوضية، وإذا لم يتم إعادة النظر في هيكلية دائرة مفوضية انتخابات كركوك، وإذا لم يشرع قانون خاص، عندها ستكون لنا وجهة نظر اخرى في حال عدم تنفيذ مطالبنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات